خدمات شاهبندر للتصديرشاهبندر والتجارة الدولية

ما هي اتفاقية أغادير للتجارة الحرة ؟

اتفاقية اغادير و شاهبندر

وقعت مصر اتفاقية أغادير عام 2004 من أجل إقامة منطقة تجارة حرة بين الأردن والمغرب وتونس، ودخلت الاتفاقية حيز التنفيذ عام 2006.
مزايا الاتفاقية

تطبيق قواعد تراكم المنشأ سيدعم وسيعزز التعاون الاقتصادي والتجاري بين الأطراف.
السعي نحو إقامة وتطوير منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى، كمساهمة للجهود المبذولة لإقامة سوق عربية مشتركة.
وكان لإعلان أغادير منافع أكثر لتوسيع أسواق الاتحاد الأوروبي وذلك بعد انضمام عشر (10) دول أعضاء جديدة.
سيعزز إعلان أغادير تبادلات التجارة بين مصر والدول العربية المُوقِّعة عليه حيث إن حجم التجارة العربية بين الدول العربية بعضها بعضًا لا يتجاوز 10٪ من حجم تجارتها الحالية.
تتناول هذه الاتفاقية العديد من القضايا الهامة مثل الأنظمة الجمركية وقواعد المنشأ والمشتريات الحكومية والمعاملات المالية وتدابير الحماية والصناعات الجديدة والدعم والإغراق والملكية الفكرية والمعايير والمواصفات وإنشاء آلية لتسوية المنازعات.
تعفى جميع المنتجات الصناعية والزراعية من كامل التعريفة الجمركية وغير الجمركية بمجرد تنفيذ الاتفاقية.

خبر عن الاتفاقية

أكتوبر/تشرين اللأول 2021
بدعم من TAIEX (أداة المساعدة الفنية وتبادل المعلومات التابعة للمفوضية الأوروبية ، https://ec.europa.eu/…/funding-and-technical…/taiex_en) تم تنظيم بعثة خبراء حول التجارة في الخدمات بتاريخ 26 أكتوبر2021 لفائدة المملكة المغربية٠
يعد هذا الحدث الأول من سلسلة بعثات الخبراء التي سيتم تنظيمها في الدول الأعضاء الثلاث الأخرى (مصر والأردن وتونس) وكذلك في الدول في طور الانضمام (فلسطين ولبنان).
تهدف بعثة الخبراء الى مساعدة الدول الأعضاء في تحديد قطاعات الخدمية ذات الأولوية وتوفير بناء القدرات من أجل تمكين الدول الأعضاءمن صياغة عروضها الأولية في هذا المجال.
وألقى كلمة الافتتاح السيد محمد بنجلون ،مدير العلاقات التجارية الدولية في وزارة الصناعة والتجارة بالمملكة المغربية ، ورئيس نقطةالاتصال المغربية لاتفاقية اغادير ([http://www.agadiragreement.org)]http://www.agadiragreement.org)
والسيدة ماتيلدا. سيرافولو، رئيسة قسم التنافسية الاقتصادية والبيئةوالبنية التحتية ، عن بعثة الاتحاد الأوروبي إلى المغرب والسيد يوسف طريفة ، المدير التنفيذي للوحدة الفنية لاتفاقية اغادير.
كما قدم الخبيران الدكتور هاين رولفسيما والدكتور هيلديغون كيفيك نورداس عرضا حول امكانيات التجارة في الخدمات بهدف التنميةالاقتصادية في المغرب. وتمت مشاركة أفضل الممارسات حول التجارة في الخدمات في منظمة التعاون والتنمية في الميدان الاقتصاديوالبنك الدولي ، بشأن جمع البيانات حول تجارة الخدمات والعوائق الاضافة الى مناقشة صعوبة الوصول إلى المعلومات. تم ايضا التركيزعلى التجارة القطاعية في الخدمات للمغرب والقطاعات ذات الميزة النسبية فيما يتعلق بالتجارة الدولية.
ومن الجدير بالذكر ان الدول الأعضاء في أغادير توافقت مؤخرًا على المسودة النهائية لاتفاقية إطارية لتحرير الخدمات ويمثل الحدث خطوة لتعاون الدول الأعضاء في الاتفاقية نحو تحقيق تكامل الإقليمي أشمل

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق